منتدى ايوب للمعرفة
لا يمكنك دخول المنتدى و تصفح محتواه
الا بعد التسجيل
شكرا
منتدى ايوب للمعرفة

من اجل تشر المعرفة الشاملة
 
المجلةالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
عيدكم مبارك و كل عام وانتم بخير

شاطر | 
 

 الأحمدية (القاديانية):

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو ايوب
Admin
avatar

عدد المساهمات : 515
نقاط : 1548
تاريخ التسجيل : 23/01/2010

مُساهمةموضوع: الأحمدية (القاديانية):   السبت مارس 20, 2010 12:41 pm


الأحمدية (القاديانية):
الأحمدية (القاديانية):

هى حركة دينية ظهرت بإقليم البنجاب بالهند (باكستان حاليا) فى القرن الثالث عشر الهجرى التاسع عشر الميلادى.
أطلق عليها الأحمدية نسبة إلى مؤسسها ميرزا غلام أحمد ، ويطلق عليها أيضا القاديانية نسبة إلى قاديان (وهى قرية تقع بإقليم البنجاب وتبعد بنحو ستين ميلا عن لاهور) التى ولد فيها مؤسس هذه الحركة فى عام 1252هـ/1839م.
ولأن هذه الحركة ظهرت فى مجتمع إسلامى على يد مسلم يعدها المؤرخون وعلماء الأديان حركة إسلامية، كما أن أتباعها يعتبرون أنفسهم مسلمين ، إلا أن لجنة كونها شيخ الأزهر برئاسة الشيخ عبد المجيد اللبان -أول عميد لكلية أصول الدين فى ثلاثينيات القرن العشرين- قامت ببحث حالة طالبين ينتسبان إلى هذه الجماعة ، كانا يروجان لمذهبهما فى مصر ، وكان القرار الذى أصدرته هذه اللجنة ينص بأن القاديانيين كافرون ، كما قضت بفصل الطالبين من الأزهر.
وقد بُنِى الحكم بكفر من يعتنق أفكار هذه الطائفة على أساس ما ادعاه مؤسسها ميرزا غلام أحمد بأن المسيح لم يرفع ببدنه إلى السماء ، بل بروحه ، أما بدنه فمدفون فى الهند ، وكان هذا أول رأى خالف فيه جمهور المسلمين ، ثم ادعى أن روح المسيح قد حلت فيه فعودة المسيح التى يؤمن بها المسلمون قد تحققت بحلول روح المسيح فى جسده ، كما ادعى أنه المهدى المنتظر ، فهو مرسل ليجدد أمر الدين الإسلامى فما يقوله هو الحق ، وليس لأحد أن ينكره ؛ إذ هو يتكلم عن الله تعالى.
لم يكتف بهذا ، بل ادعى أن اللاهوت قد حل فى جسده ، وأن المعجزات قد ظهرت على يديه ، فهو رسول من عند الله ، ورسالته لا تتنافى مع كون محمد صلى الله عليه وسلم خاتم النبيين فهو يفسر خاتم النبيين فى قوله تعالى: {ما كان محمد أبا أحد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين}الأحزاب:40 ، بأن كل رسول يجئ من بعده يكون بخاتمه وإقراره ويحيى شرعه ويجدده. (حقيقة الوحى ص27 ، التعليم ص15).

ومن آرائه المخالفة لتعاليم الإسلام أنه:

1- ألغى فريضة الجهاد ، معللا ذلك بأنه قد استنفد أغراضه فلا داعى إليه بعد أن زالت الفتنة فى الدين.(تبليغ الرسالة ص17).
2- عدم جواز صلاة الأحمدى خلف إمام غير أحمدى.
3- الحكم على من لم يؤمن بدعوته بالكفر.
4- عدم جواز زواج الأحمدية بغير أحمدى.
وبعد موت ميرزا غلام أحمد فى 1908 خلفه فى رئاسة الحركة الحكيم نور الدين ، وبعده انقسمت الحركةإلى شعبتين:
الأولى: تزعمها بشير الدين محمود بن غلام أحمد ، وهى شعبة قاديان وقد حافظ المنتسبون إلى هذه الشعبة على أفكار ميرزا غلام أحمد وتشددوا فى تنفيذها حرفيا.
الثانية: تزعمها محمد على اللاهورى وهى شعبة لاهور ، ومن معتقداتهم:
(أ) عدم إنكار إلهامات ميرزا غلام أحمد ، إلا أنهم أنكروا ادعاءه النبوة ، وفسروا ما ورد عنه من نصوص فى هذا الصدد بأنها تعبيرات مجازية.
(ب) تحاشوا تسمية المسلمين الذين لم يؤمنوا بدعوتهم كفارا ، ولكنهم أطلقوا عليهم اسم الفاسقين.
يطلق على هاتين الشعبتين (شعبة قاديان ، شعبة لاهور) الحركة الأحمدية ، ولهما نشاط واسع فى كثير من أقطار الأرض يتمثل فى بناء المساجد وإنشاء المراكز الثقافية.

أ:1ـ القادينية اللاهورية يجعلون الناس على قسمين :
القسم الأول :الذين لا يبايعون ميرزا غلام ،ولا يكفرونه ،ولا يكذبونه فهؤلاء هم الفاسقون وليسوا بكافرين .
الثاني: الذين يكفرونه ويكذبونه فهؤلاء كفار في رأيهم .كما في كتاب(رد تكفير أهل القبلة) لزعيمهم المولوي محمد علي.
فإذا علمنا أن علماء أهل السنة جميعاً يكفرون هذه الطائفة فنستنتج أنهم كفار عند القادينية بقسميها.اللاهورية والأحمدية.
مع أن مسألة الغلو في التكفير منشر في الفرق بأنواعها .
2ـ أكثر تواجد وانتشار لهم في دول الكمنولث البريطانية مثل الهند وباكستان وأستراليا وأندنوسيا وبريطانيا ونجيريا وجنوب إفريقيا .
3ـ لهم قنوات فضائية ومجلات تدعو إلى معتقدهم .ومركزها بريطانيا ومديرالإنتاج في القناة ( منير صلاح الدين) . راجع تقرير نشرته قناة الجزيرة عن نشاط القادينية .بتاريخ 21/9/2002
وبرامجها تبث بأكثر من عشر لغات عالمية من بينها العربية .
4ـ نظراً لضعف انتشارها بين العرب فهي تركز على الغرب من خلال الإعلام والمساجد والمراكز التي أقامتها .
5ـ قامت القادينية والوهابية والبهائية في وقت احتلال بريطانيا لبلاد المسلمين فدعمتها دعماً واضحاً مكشوفاً .
6ـ انتقلت الحركة من قاديان في الهند إلى باكستان بينما بقي بعضهم في الهند واستطاع المهاجرون بواسطة نفوذهم لدى الإنجليز الحصول من الحكومة على أرض واسعة في إقليم جنك وبنوا عليها مدينة خاصة بهم سموها ربوة تمثلاً بقوله تعالى ((وءاوينهما إلى ربوة ذات قرار ومعين ))!!وصارت مدينة ربوة عش الأحمدين في باكستان بمثابة الفتيكان للمسيحيين ،فهي دويلة داخل دولة .فيها كل ماللحكومة من شعب ودوائر مستقلة وشؤون داخلية وخارجية وحرس وطني باسم [هيئة خدام الأحمدية ]وتنظيم عسكري على شاكلة الميليشيا ..
7ـ ولها دائرة مخابرات مهمتها جمع المعلومات عن نشاط الحكومة والمنظمات السياسية المناهضة للقادينية .
والخلاصة :أنها فرقة كافرة مدعومة من الغرب من زمن الفتنة ولا زالت إلى اليوم وقد ضللت كثيراً من البسطاء
أنظر الفرق والمذاهب لسعد رستم والقادينية لسليمان الظاهر العاملي وموقع القادينية [[.org[/url]

مفكرة الإسلام: بدأت الصحف العبرية في الترويج لأفكار ومعتقدات الجماعة المارقة عن الإسلام والمعروفة باسم الجماعة الإسلامية الأحمدية، وهي الأبعد عن الإسلام, خاصة وأن الجماعة لها مركز كبير في 'إسرائيل' بمدينة 'كبابير' بحيفا.
وذكرت صحيفة 'معاريف' العبرية السبت في موقعها على الإنترنت، في تقرير لها بعنوان 'الإسلام ـ ليس مثلما كنتم تعتقدون'، قاصدة أن الصورة التي يعرفها الناس عن الإسلام وأنه دين تطرف وإرهاب وعنف ليست صحيحة كليةً, ومشيرة إلى أن هناك من يؤمنون بدين الإسلام، ولكن ليسوا متطرفين أو دعاة عنف.
وذكرت الصحيفة أن تلك التيارات الدينية تدعو للسلام والتصالح بين الأديان والتسامح، مشيرة إلى أن إحدى تلك التيارات هي الجماعة الإسلامية الأحمدية التي ينتشر أتباعها في 'إسرائيل'، مشيرة إلى أن هؤلاء الأتباع عقدوا مؤخراً المؤتمر السنوي لهم لمناقشة مستقبل نشاطهم في المنطقة.
وقالت 'معاريف': إن الطائفة الأحمدية تأسست في القرن التاسع عشر بمدينة 'قاديان' في الهند، وقد أسسها 'ميرزا غلام أحمد' ومن هنا جاء اسمها, حيث قدّم 'أحمد' نفسه نبياً ومسيحاً مخلصاً لأتباع الديانات السماوية المختلفة الذين ينتظرون ظهوره ومجيئه, وقالت: إنه يؤمن بأن رسالته تدعو لدخول الإنسانية جمعاء فيها والإيمان بدين واحد، حسبما ذكرت الصحيفة.
وقالت الصحيفة: إن تلك الطائفة لديها نحو 150 مليون من الأتباع حول العالم، مشيرة إلى أن هؤلاء يرون أنفسهم مسلمون في كل شيء بل أنهم الأشخاص الذين يمثلون حقيقة الإسلام ويحاربون بشدة الإسلام السني، خاصة وأن هؤلاء يعتبرون أتباع الطائفة الأحمدية كفار ومسلمون حادوا عن الصراط المستقيم.
وقالت الصحيفة إن زعيم الطائفة الأحمدية في 'إسرائيل' 'محمد شريف عودة' يسعى وبقوة منذ عدة سنوات لتقريب الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة من معتقدات الطائفة ودفعهم للإيمان بها.
ونقلت الصحيفة عنه القول: إن هناك اهتمامًا كبيرًا من قِبل الفلسطينيين للتعرف على ما يدعو إليه منهج الطائفة الأحمدية، وذلك على الرغم من حملات المطاردة الشرسة التي نتعرض لها في الأراضي الفلسطينية، وما يقوم به قادة وزعماء السنّة هناك لترهيب الناس منا,على حد زعمه.
وأوردت الصحيفة بعضاً مما ورد خلال المؤتمر السنوي للطائفة الأحمدية في 'إسرائيل'، مشيرة إلى أن العشرات من الفلسطينيين من الضفة الغربية وصلوا لحضور المؤتمر في 'إسرائيل'، وخلال انعقاده سأل فلسطيني من الضفة حول مشروعية الجهاد والمقاومة ضد 'إسرائيل' من وجهة النظر الأحمدية, وجاء رد رئيس الطائفة الأحمدية في مدينة طولكرم الفلسطينية 'هاني طاهر' بأن بدون أدنى شك فأن الإسلام يدعو للسلام وليس للحرب، وأن الإسلام لم يعترف بالجهاد إلا خلال وقت الحرب للدفاع، ولم يشرع من أجل المبادرة وبدء العدوان, على حد وصف الصحيفة.
تنبيه : عدد القادينية لا يجاوز عشرة ملايين نسمة وليس كما زعمت الصحيفة فتنبه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ayoubsoft.ahlamontada.com
 
الأحمدية (القاديانية):
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ايوب للمعرفة :: مذاهب فرق و ديانات :: الفرق و الطوائف-
انتقل الى: