منتدى ايوب للمعرفة
لا يمكنك دخول المنتدى و تصفح محتواه
الا بعد التسجيل
شكرا
منتدى ايوب للمعرفة

من اجل تشر المعرفة الشاملة
 
المجلةالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
عيدكم مبارك و كل عام وانتم بخير

شاطر | 
 

 علاقة القابالاه بالسحر وعبدة الشيطان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو ايوب
Admin
avatar

عدد المساهمات : 515
نقاط : 1548
تاريخ التسجيل : 23/01/2010

مُساهمةموضوع: علاقة القابالاه بالسحر وعبدة الشيطان   الخميس سبتمبر 09, 2010 5:37 pm



علاقة القابالاه بالسحر وعبدة الشيطان




وترتبط القبالاه في وجهها العملي بعدد من العلوم السحرية، مثل: التنجيم، والسيمياء، والفراسة، وقراءة الكف، وعمل الأحجبة، وتحضير الأرواح.
ومع ابتعادها عن التقاليد الحاخامية الدِّراسية استوعبت عناصر كثيرة من التراث الشعبي، تُمثل الازدهار الأقصى للتفكير الأسطوري والحلولي في اليهودية.
ومعلوم على من تنَزَّل الشياطين، على كل أفَّاك أثيم، والسحرة لا يقتدرون على السحر دون قُربان إلى الشياطين، فتنشأ هنا عبادة الجان والشياطين وتتطوَّر معتقداتها، فما وجد سحر إلاَّ وتضمن عبادة الشيطان؛ لذا تسللت كثيرٌ من العقائد اليهودية إلى النصرانية، وذلك حينما انتشرت فكرةُ عبادة الشيطان في التراث اليهودي من خلال ثقافة "القابالاه"، ومن ثَمَّ عبرت عن طريقها إلى النصرانية من خلال بعض الأفكار الغنوصية التي صاحبت انتشار النصرانية في أوروبا، والتي ترى في العالم الجحيم المطلق، وهو عالم الشر، ولا يُمكن أنْ يَخلقه إله خير، وهم يعتبرون أنَّ كل القصص التي تتحدَّث عن الخلق في الديانات السماوية مغلوطة، ولَمَّا كانت النصرانية نفسها لا تنفي غلبة الشيطان على العالم الأرضي، أدَّى ذلك إلى تكريس فكرة عبادة الشياطين؛ اتِّقاءً لشرها المزعوم، والتي ترتكز على وجود عالمين: عالم الملكوت ويسيطر فيه إله الخير، وعالم الكهنوت ويسيطر فيه إله الشر وهو الشيطان.
كما يجدر بالملاحظة أن النصرانية دخلت أسيا وأوروبا الشرقية وعشائرها مُؤمنة بالسحر والشياطين، فاختلطت النصرانية هنالك بكثير من عقائد تلك الشعوب الوثنية، من إثبات تغلب الشياطين، ومشاركتهم في حكم العالم السُّفلي ومدافعتهم لإرادة الرب.
أمَّا في القرون الوُسطى، فظهرت في أوروبا عدة جماعات تتخذ من الشيطان إلهًا ومعبودًا، منها جماعة "فرسان الهيكل" أو "فرسان المعبد" التي نقلت القابالاه اليهودية معها، وانتشرت في فرنسا وإنجلترا والنمسا، ثم قامت الكنيسة بحرق مَجموعة من أتباعها، وهم القائلون: "إنَّ اللهَ ملك السماء، والشيطان ملك الأرض، وهما نِدَّان متساويان، ويتساجلان النصر والهزيمة، ويتفرد الشيطان بالنصر في العصر الحاضر".
وظاهرة عبادة الشيطان كائنة في (القابالاه) المصرية الفرعَونية لكهنة الفرعون، ولها بعضُ الانتشار في الحضارة المصرية القديمة، وهي مبنية على الأسطورة الفرعونية "إيزيس وأوزوريس"، كُتبت حوالي عام 4000 ق.م، تقول الأسطورة: إنَّ أوزوريس هو ابن إله الأرض الذي ينحدرُ من سلالة إله الشمس رع، وقد أصبحَ أوزوريس ملكًا على مصر، وعلم شعبها كيف يزرع، وكيف يصنع الخبز والنبيذ، وتزوَّج أوزوريس من أخته إيزيس وتعاونا سويًّا لنشر الحضارة في البلاد.
وكان أوزوريس محبوبًا لدى شعبه، وأثار هذا الحب حقدَ أخيه "ست" الذي أخذ يُفكر في التخلُّص من أخيه والاستيلاء على عرشه، واستطاع سِت التخلص من أوزوريس.
وبعد طول عناء استطاعت إيزيس هذه الزوجة الوفية بمعونة بعض الآلهة وبسحرها – إعادةَ أوزوريس إلى الحياة الأبدية، وأصبح أوزوريس إلهًا بعد بعثه، وعاد مرة أخرى إلى الأرض؛ حيث قام بتعليم ابنه حورس ومساندته ضدَّ عمه ست، واستطاع حورس في النهاية التغلُّب على عمه والاستيلاء على عرش أبيه، وأصبح أوزوريس رمزًا لإله الخير، بينما أصبح ست أو "سيتان" رمزًا لإله الشر أو الشيطان، وانتشرت عبادة كلا الإلهين في الحضارة المصرية القديمة.
هذه العقيدة نقلها اليهودُ عبر مزجهم للقابالاه المصرية للسَّحرة بتفاسيرهم للتوراة، فألفوه "القابالاه اليهودية الشفوية".
وأحد أغاني الفاجرة الفنانة "مادونا" حال تشغيل الشريط من الخلف إلى الأمام تقول: "أيُّهَا الشيطان الأعظم"، فتمجيدُ الشيطان في اللاَّوعي هو من ألاعيب الماسونية، ومن أشهر أعضائها واحد من أعلام الموسيقا الكلاسيكية "وولف كانك مودزرت" الذي ألف للماسونية أوبرا النايات الساحرة، مستوحاة من أسطورة إيزيس وأوزوريس المصرية الوثنية، ومنها يشتقون أحدَ أهمِّ رموزهم "العين الأحادية"، كأنَّها عين المسيح الدجال، فهنا نلمس مدى تأثير فلسفة القابالاه الشيطانية على الفكر النصراني وفنه وثقافته، عبر الأذرع القوية للمنظمة الماسونية.
يقول ديفيد بيدكوك "زعيم الحزب الإسلامي البريطاني" عن الماسونية: "وفي الواقع حينما تحللها تجد أنَّها دين يعبد إلهًا، وهذا الإله ليس إله إبراهيم ويعقوب وإسحاق أو قبائل بني إسرائيل، بل هو (يهوه)، و(يهوه) هذا هو إبليس الشيطان".



sunny sunny sunny sunny sunny sunny sunny sunny
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ayoubsoft.ahlamontada.com
 
علاقة القابالاه بالسحر وعبدة الشيطان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ايوب للمعرفة :: مذاهب فرق و ديانات :: الفرق و الطوائف-
انتقل الى: